كيف قامت الولايات المتحدة بتشظية الثوار في سوريا

وزير الدفاع تشاك هايغل Chuck Hagel (يسار) ورئيس الأركان العقيد مارتن ديمبسي Martin Dempsey يقدمان شهادتهما أثناء جلسة لجنة مجلس الشيوخ لشؤون القوات المسلحة فيما يخص سياسة الولايات المتحدة تجاه العراق وسوريا والخطر الذي تشكله الدولة الإسلامية, والتي انعقدت في 16 أيلول في الكابيتول هيل Capitol Hill في واشنطن. (تصوير كيفين لامارك Kevin Lamarque -وكالة روترز)

وزير الدفاع تشاك هايغل Chuck Hagel (يسار) ورئيس الأركان العقيد مارتن ديمبسي Martin Dempsey يقدمان شهادتهما أثناء جلسة لجنة مجلس الشيوخ لشؤون القوات المسلحة فيما يخص سياسة الولايات المتحدة تجاه العراق وسوريا والخطر الذي تشكله الدولة الإسلامية, والتي انعقدت في 16 أيلول في الكابيتول هيل Capitol Hill في واشنطن. (تصوير كيفين لامارك Kevin Lamarque -وكالة روترز)

جونا  شولهوفر Jonah Schulhofer-Wohl

22 سبتمبر  أيلول 2014

دفعت نتائج عملية التصويت -التي جرت الأسبوع الماضي في الكونغرس- إدارة أوباما خطوة إلى الأمام نحو القيام بعمل عسكري في سوريا كجزء من استراتيجيتها الجديدة لمواجهة الدولة الإسلامية (المعروفة سابقا باسم الدولة الإسلامية في العراق وسوريا، ISIS) كان الفشل الأمريكي في اتخاذ إجراءات حاسمة  في وقت مبكر لمنع حدوث فراغ في السلطة في سوريا عاملا مهما في صعود هذه الأخيرة. كان من الممكن اتخاذ هذا الإجراء في وقت أبكر من هذا بكثير، وكان تشرذم وتشدد المعارضة السورية المسلحة أحد الأسباب الرئيسية لعزوف الولايات المتحدة عن القيام بذلك. لكن هذا القلق حول القيام بفعل ما في سوريا والذي يجعل من طبيعة هذه المعارضة سببا للتشرذم والتطرف هو أمر خاطئ. استمر في القراءة

هل ينتصر السلطويون؟

الترجمة منقولة عن موقع الجمهورية

مايكل إغناتيف Michael Ignatieff
ترجمة : كرم نشار

feature1

في نصّه المنشور في ذا نيويورك ريفيو أوف بوكس، يقدّم أستاذ العلوم السياسية في جامعة هارفارد مايكل إغناتيف دفاعاً كلاسيكياً عن الديمقراطية الليبرالية وتقاليدها الدستورية. يبدأ أولاً من السياق الدولي، حيث يرى في الصعود الحالي لـ«البرزخ» الروسي-الصيني نموذجاً جديداً لـ«العصرنة السلطوية» (authoritarian modernization) التي لطالما جذبت الكثير من الغربيين. ثم ينتقل بعد ذلك لينسج من خلال مراجعات نقدية لأربع منشورات جديدة أطروحته القائلة بأن إعادة البريق والفعالية للديمقراطيات لا يكمن في «فنون الإدارة» وانما في الحيوية الدستورية القائمة على القضاء المستقلّ والمسائلة التشريعية أولاً، وفي كبح جماح سيطرة المال وأصحاب المصالح الفئوية على العملية السياسية ثانياً. استمر في القراءة

On the displacement of Mosul’s Christians

Ziad Majed

Wednesday, July 30, 2014

 There are several levels of approaching ISIS’s crime of displacing the Christian Iraqi citizens from their land in Mosul (and the Nineveh plains) last week.

The first of levels is the crime per se. It’s a level of uprooting and expelling a group of human beings from their country in addition to what was narrated of marking their houses with letter “ن” [the first letter of the Arabic word for “Christians”], in an act of religious discrimination towards and against them. This of course encompasses assault and a terrible collective persecution against individuals just because they belong to a particular religious group. استمر في القراءة

البيت الأبيض يستثني الغارات الجوية في سوريا من الالتزام بمعايير “منع سقوط المدنيين” الصارمة

البيت الأبيض يستثني الغارات الجوية في سوريا

من الالتزام بمعايير “منع سقوط المدنيين” الصارمة

وسط تقارير عن مقتل نساء وأطفال في الهجوم الجوي الأمريكي، مسؤول [أمريكي] يصرح أن معيار “شبه المؤكد” غير معمول به.

مايكل إيسيكوف

أخبار ياهو | ٣٠ أيلول

hammam_yahoo

اعترف البيت الأبيض للمرة الأولى أن المعايير الصارمة التي فرضها الرئيس أوباما العام الماضي لمنع وفيات المدنيين جراء هجمات الطائرات بدون طيار لن تنطبق على العمليات العسكرية الأمريكية في سوريا والعراق.

وجاء تصريح البيت الابيض لأخبار ياهو ليؤكد أن هناك سياسة اكثر مرونة مطبقة في هذا الشأن، ردا على أسئلة حول تقارير تفيد بأن ما يصل الى عشرة مدنيين من بينهم نساء وأطفال صغار قتلوا عندما أصاب صاروخ توماهوك قرية كفر دريان في محافظة إدلب السورية صباح يوم الثالث والعشرين من أيلول/ سبتمبر. استمر في القراءة

Atmen des Todes

Zeugenerlebnisse des Assad-Regime – chemischen Angriffes gegen Zivilisten in Damaskus-Umgebung

Breathing Death

On the 21th of August 2013 the Syrian regime forces launched sarin gas missiles on the Eastern Ghota suburbs of Damascus, which resulted in approximately 6000 injured and 1500 dead people, mostly women and children.

One year one a few eyewitness accounts from that day narrate their stories.