أسوأ ما ستقرأه اليوم

ديفيد كينر  David Kenner

25  أيلول/ سبتمبر 2012

“أعرف صبياً يدعى علاء، كان عمره ست سنوات فقط، لم يكن يعي ما يحدث. أستطيع القول بأن هذا الطفل البالغ من العمر ست سنوات قد تعرض للتعذيب أكثر من أي شخص آخر في الغرفة، لم يُقدم له أي طعام أو ماء على مدى ثلاثة أيام، كان ضعيفاً جداً حيث كان يغمى عليه طوال الوقت، كما كان يتعرض للضرب على نحو منتظم. لقد رأيته يموت، بقي على قيد الحياة لثلاثة أيام فقط وبعد ذلك مات، ببساطة. كان خائفاً طوال الوقت، لقد عاملوا جثته كما لو أنه كان كلباً”.

إقرأ المزيد

What is the Matter with Robert Fisk? What does he want

Yassin al-Hajj Saleh

9 September 2012

Robert Fisk ventured in the company of Syrian regime forces into Daraya [a town just outside Damascus], to cover the death of 245 of the locals– according to him; more like 500 in reality. Who killed them? The “rebels”, says Mr. Fisk. They are seen throughout his article to be sniping people, shelling the peaceful military base – from which Mr. Fisk started his journey along the invading troops – with artillery fire, and shooting at the armoured military vehicle that was transporting him with a Syrian army officer. The one act Syrian regular forces are portrayed doing – aside from having to invade the town after the failure of a hostage swap operation that no one else but Mr. Fisk has heard of– is taking an open-air shower. إقرأ المزيد

سلاح الثوار السوريين الليبي

ماري فيتزجيرالد MARY FITZGERALD

6 آب/ أغسطس 2012

نفى العديد من قادة الثوار السوريين الذين التقيت بهم في إدلب وحلب وبشكل قاطع وجود مقاتلين أجانب داخل البلاد.  يقول أبو عزّام: “يمكننا الدفاع عن أنفسنا. لاحاجة للأجانب هنا”. وأبو عزّام هو نقيب قد انشق منذ شهر وهو الآن قائد لواء في مدينة الباب بمحافظة حلب.

أيمن، وهو شخصية معارضة بارزة في إدلب لم يرغب بنشر اسمه كاملاً، كان أكثر إيجابيةً “جميعنا إخوة في الإسلام، والإخوة يساعدون بعضهم البعض، نحن نرحب بالأجانب إذا كانوا أناساً جيّدين ومن الممكن التعامل معهم، مثل الذين في لواء الأمة. المشكلة أن ليس كل القادمين جيدين”.

النجار (حسام) يتذمر من محاولات نظام الأسد تصوير المقاتلين من جنسيات أخرى مثله على أنهم متطرفين مرتبطين بتنظيم القاعدة. “هذا ليس جهاد تنظيم القاعدة، هذ ثورة شعب، ونحن نريد أن نقدّم المساعدة”.

إقرأ المزيد

Michel Kilo to Pope Benedict XVI: Extend your hand in the name of God, the Most Gracious, the Most Merciful

15-09-2012

Most Holy Father,

I would like to address you in the name of God, who is known in Islam as the Most Gracious, the Most Merciful. Your Holiness, I am not a believer in all what religions have brought, but I do think that they have preserved the existence of human and therefore humankind when they sanctified human life and preached that human was created after the image and paragon of his Creator, who is the epitome of sanctity itself. In my opinion, the greatest message of all heavenly religions is the preservation of life. Without this message, this humanity, which we see today, would not have existed; we would not have lived to enjoy its achievements and creativity, and we would not have been creatures brimming with faults and defects; yet possessing a sacred thing, that is, their lives, which their Creator has bestowed upon them.  He overlooks their many stupidities and mistakes because He is Most Gracious, Most Merciful. إقرأ المزيد

Declaración de Yaramana ciudad de la paz civil y la convivencia

Traducido por traducciones de la revolución siria

Texto de un comunicado emitido por los habitantes de Yarmana, en Damasco

La ciudad de Yaramana [1] ejemplifica con sus habitantes de distintas sectas, religiones y etnias un modelo de convivencia y una pequeña imagen de la Siria de la esperanza con todas sus sectas y etnias.