The Pathological Denial of the Revolution’s Facts

Majed Kayali

Sunday, July 29, 2012

Among opponents of the Syrian Revolution, there is a state of amazing denial, which exceeds refutation of its legitimacy, the undermining of the nobility of its cause and the questioning of its practices, and attempts to deny its very existence. This denial leads to a dismissal of the inhuman, tragic and catastrophic acts committed by the security forces, and “Shabiha” [regime militia] against the people in the rebellious areas. استمر في القراءة

The Forgotten Ones in Syrian Jails for Decades

04/06/2012

Aljazeera.net – Exclusive

Without lawyers or fair trials, and without knowing their destiny, political prisoners languished in Syrian jails for many years. About 1500 of them were deported from Saidnaya prison to other prisons last July; and yet the regime still denies their very existence.

The Syrian authorities misled the Arab observers and prevented them from meeting the prisoners during their visits to the jails. One a former prisoner was given a card claiming that he was sentenced to life imprisonment (25 years), although his detention period exceeded that, and the observers’ committee was not allowed to meet him. استمر في القراءة

المترجمون السوريون الأحرار: عام من العمل التطوعي

المترجمون السوريون الأحرار

عام من العمل التطوعي

مقدمة

يتكون فريق المترجمين السوريين الأحرار من مجموعة من الشباب السوري الحر، الذين اختاروا منذ بداية الثورة الشعبية في سوريا أن يكونوا جزءا من نضال شعبهم في سعيه لتحقيق الحرية والعدالة والكرامة في مجتمع قائم على أساس المواطنة ودولة المؤسسات الديمقراطية المدنية.

تعمل المجموعة، من خلال ترجمتها للعديد من المواد الصحفية العالمية المقروءة والمرئية على نقل رؤى و وجهات نظر دول وشعوب العالم عما يجري في سوريا كي يطلع عليها، كما تساهم بأقصى ما يمكنها من موضوعية في إيصال أصوات وصور واقعية لما يجري في بلدنا الحبيب للرأي العام العالمي.

يقوم “المترجمون السوريون الأحرار” بالترجمة من وإلى اللغة العربية و يغطّي عملهم مجموعةً من اللغات كالانجليزية والفرنسية والألمانية والروسية بالإضافة إلى بعض المواد بلغاتٍ أخرى كالاسبانية والايطالية والكوردية وغيرها. حيث يتم انتقاء و تدقيق المواد المختارة بعناية عبر آليةٍ مضبوطةٍ تضمن تحقيق معايير احترافيةٍ عديدة، الأمر الذي ساهم في استمرار توسع مجالات التغطية و تنوعها ونمو عدد كوادر الترجمة والأرشفة والتدقيق. استمر في القراءة

سي إن إن حصري: معركة الثوار للسيطرة على 100 قدم في حلب

المراسل نك باتون والش Nick Paton Walsh يتحدث عن نضال الثوار السوريين للسيطرة 100 قدم في حلب. كاميرا: ريكاردو غارسيا فيلانوفا Ricardo Garcia Vilanova
تقرير من قناة سي إن إن مترجم

المصدر

Rebels Battle for 100 Feet in Aleppo

CNN

Rightists and Leftists Against the Revolution

Ziad Majed

12 September 2012

Why do racist European right-wingers and some factions belonging to the far left find a common ground in their hostility towards the Syrian revolution?

For a while now, that same question has been posing itself on many friends shocked by the positions and comments of writers and reporters united in viciously criticizing the revolution, not out of concern nor “neutrality”, nor even as a result of their rejection of the revolution’s errors and impurities, which certainly exist and are plentiful. استمر في القراءة

أحد طياري سلاح الجو السوري يشرح لماذا قام بقصف المدنيين

ماكس فيشر Max Fisher

18 أكتوبر/تشرين الأول 2012
واشنطن بوست

منذ أن بدأت قوات الرئيس بشار الأسد بارتكاب المجازر بحق المدنيين قبل نحو عام، لا يزال ثمة سؤال حول هذا الصراع: كيف استطاع هؤلاء القيام بهذا العمل؟
لا يوجد، هنا على الأرجح، جواب واحد لهذا السؤال، حيث يقوم بعض المراقبين على سبيل المثال بأن الأفراد الذين ينتمون إلى طائفة الأسد ذات الأقلية العلوية يخشون من انتقام شامل ضدهم إن خسروا هذه المعركة. ولكن أحد الاحتمالات يقترح أن بعض هؤلاء السوريين المنضويين تحت لواء هذه القوات لا يعتقدون أنهم يقومون بقتل المدنيين على الإطلاق. استمر في القراءة

كتب عن الثورة السورية: خيانات اللغة والصمت – تغريبتي في سجون المخابرات السورية

الكاتب: فرج بيرقدار

دار النشر: دار الجديد

تاريخ النشر: 2011

نبذة عن الكاتب:

فرج بيرقدار شاعر وصحافي سوري من مواليد حمص 1951.
حائز على إجازة في قسم اللغة العربية وآدابها / جامعة دمشق.
حائز خمس جوائز عالمية، وأربعة عشر عاماً في سجون المخابرات السورية.
شارك بعد الإفراج عنه في كثير من المهرجانات والملتقيات العربية والعالمية، ولكن لم يتح له أن يقرأ قصائده في أي مؤسسة ثقافية سورية.
– دعي للإقامة في ألمانيا ثمانية شهور في ضيافة مؤسسة هاينرش بول وذلك في عام 2001.
– دُعي من قبل مؤسسة (شعراء من كل الأمم) للإقامة في هولندا لمدة عام، اعتباراً من 24/9/2003, وقد حاضر خلال هذا العام في قسم اللغة العربية بجامعة ليدن.
– في 27/10/ 2005 سافر إلى السويد بدعوة (من مدينة ستوكهولم ونادي القلم السويدي) لمدة عامين ضيفاً تحت لقب “كاتب المدينة الحرة”، وقد قرر بعد ذلك البقاء في السويد.

استمر في القراءة