مقابلة مع برهان غليون من مجلة دير شبيغل

حذر برهان غليون, رئيس المجلس الوطني السوري المعارض, من تدمير المؤسسات في سوريا و بذلك إعادة الخطأ الذي ارتُكب في حالة بغداد. المعارضة ليست مستعدة بعد الآن للحوار مع القتلة في النظام السوري, قال غليون لمجلة دير شبيغل. ولكن المعارضة مستعدة للتحدث مع مسؤولين مدنيين أو عسكريين يمثلون المؤسسات وليس النظام. المجلس الوطني السوري يريد أن يحافظ على المؤسسات الحكومية و بهذا يتم الحفاظ على النظام و السلم الاجتماعي في البلد. و هذا يتضمن أيضا المؤسسات العسسكرية. لن يكون هناك تغيير في الهرمية العسكرية و إنما سيقتصر التغيير على المناصب السياسية. أظهر غليون احترام المعارضة السياسية للمنشقين عن الجيش السوري و لكنه أصر على ألا يلعب الجيش السوري الحر أي دور هجومي فعليهم أن يحافظوا على موقفهم الدفاعي, و على هذا اتفق قادة المقاومة العسكرية و المعارضة السياسية.

موقف غليون من إسرائيل هو موقف كل الشعب السوري, استعادة مرتفعات الجولان و التي هي أراضٍ سورية, هو شرط لاستعادة السيادة السورية. من دون استعادة الجولان لايوجد حل.

المصدر

Syrischer Oppositionschef warnt vor irakischen Verhltnissen
11.12.2011
Der Spiegel

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s