In memory of the sit-in protest, The sit-in at the clock April 18, 2011 – Homs, Syrian

In memory of the sit-in protest
The sit-in at the clock
April 18, 2011On the 17th of April 2011, the Assad regime forces committed a massacre in the district of Bab Al-Siba’a in the city of Homs, that claimed the lives of a dozen martyrs and sparked an overwhelmingly massive and angry reaction from the residents of the city.The very next day, after performing the funeral service and prayers for the martyrs, the mourners decided to conduct a Sit-in protest in the city center’s New-Clock square.

This day is of extreme importance, since it was the day that the first sit-in protest was held in Syria aimed at overthrowing the regime. To ensure that we commemorate the anniversary of this Sit-In, we present and show you these exclusive scenes that are being presented for the first time.

في ذكرى الاعتصام
اعتصام الساعة 18 نيسان 2011

في السابع عشر من نيسان لعام 2011 قامت قوات النظام الأسديّة بارتكاب مجزرة بحيّ باب سباع بمدينة حمص، ذهب ضحيتها اثنا عشر شهيداً، مما أثار ردة فعل عارمة وغاضبة من أهالي مدينة حمص وبعد تشييع الشهداء والصلاة عليهم في اليوم التالي، قرر المشيعون الاعتصام بمركز المدينة بساحة الساحة الجديدة، ولما هذا اليوم من أهمية بالغة كونه أول اعتصام يقام بسوريا ويهدف لإسقاط النظام، وحرصاً منا على إحياء ذكرى الاعتصام نعرض لكم هذه المشاهد الحصرية والتي تعرض لأول مرة

Source

سوريا : رحلة إلى الجحيم – في قلب سجون المخابرات السورية

11 حزيران / يونيو 2012

(ننوه إلى أن الترجمة منقولة عن أحد الأصدقاء – المترجمون السوريون الأحرار).



قصه الدكتور بيير بيتشيني كاتب و مؤرخ و حيث شرح منهل أبو بكر تجربته معه عندما زار سوريا أول مرة و كيف كان رأيه بأن بشار افضل من حرب أهلية.. و بعد أن دخل السجن لمده 4 أيام مع تعذيب خفيف جدا أصبح يؤيد التدخل الخارجي و الضربات العسكريه و بأسرع وقت.
——————————————–

استمر في القراءة

شاهد بلجيكي عن سوريا: ما رأيته هو الجحيم على الأرض

24 مايو/أيار 2012

جوليان فلاسنبروك Julien Vlassenbroek

 فرانسواز فالماك Françoise Wallemacq

بيير بيتشينان أستاذ جامعي بلجيكي زار سوريا مرتين. في البداية كان مؤيداً لنظام بشار الأسد، ثم غير وجهة نظره بشكل كلي عندما صادف التمرد وعندما كان مسجوناً في حمص وفي دمشق.

“إن ما رأيته أولاً، هناك، في هذا المركز في حمص، ثم عندما نقلت إلى المركز الثاني في دمشق، كان حقاً الجحيم، الجحيم على الأرض”. إن شهادة بيير بيتشينان، المدرس البلجيكي الذي زار سوريا مرتين بشكل شخصي، تقشعر لها الأبدان.

استمر في القراءة

لماذا يشدد بشار الأسد على رواية تنظيم القاعدة

شهدت سوريا تدفق مقاتلين أجانب، ولكن النظام كان يدير خط الإرهاب منذ مارس/آذار الماضي للمساعدة في تبرير العنف الذي تمارسه الدولة.

إيان بلاك Ian Black، محرر شؤون الشرق الأوسط

الجمعة 18 مايو/أيار 2012

في سوريا، يعتقد الكثير من الناس العاديين أن حوادث مثل تفجيرات دمشق في 10 مايو/أيار لفقها النظام. تصوير: يوسف بدوي/ وكالة حماية البيئة EPA.

ادعى بشار الأسد منذ بداية الانتفاضة السورية في مارس/آذار الماضي أن أعداءه “عصابات إرهابية مسلحة” وليسوا متظاهرين سلميين إلى حد كبير يدعون إلى الإصلاح ومن ثم لإسقاط نظام حكمه.

استمر في القراءة