وجوه من الثورة السورية: قاسم محمود حماد

Kassem

قاسم محمود حماد هو ابن سراقب من مواليد 26 نوفمبر 1976 قاسم لم يكمل دراسته الإعدادية و بدأ مشوار الاغتراب منذ عام 1996 الى الجزائر ثم عاد الى سوريا فترة وجيزة ليعادود مشوار الاغتراب لأكثر من 10 سنوات . عاد قاسم الى سوريا ابن الثورة في قبيل تحرير سراقب بقليل بدا هادئا أول قدومه أخذ فترة جيدة في قراءة الواقع ثم بدا العمل بانشاء المنتدى الثقافي الاجتماعي . اذا قرر الاتجاه نحو الثقافة و جمع اقطاب البلد المتفرقة ضمن مشاريع حوار للوصول الى نتيجة , لم يلبث بعدها أن إنجر و أصبح قطبا فيها . استشهد بتاريخ 27 – 7 – 2013 نتيجة القصف الجوي على المدينة .