شركة أبل ترفض بيع لعبة معادية للنظام السوري

أعلنت شركة أبل Apple التجارية رفضها لـ “سوريون غاضبون” (وهي لعبة محاكاة ساخرة “لطيور غاضبون”) والتي تهدف إلى لفت الانتباه إلى القمع في سوريا.

على غرار مبدأ “طيور غاضبون” والتي ترمي فيها الطيور على الخنازير، تسمح “سوريون غاضبون” للاعبين برمي قنابل على الدكتاتور السوري بشار الأسد وأعوانه.

مع أن شركة روفيو Rovio، مصممة لعبة “طيور غاضبون”، أعطت موافقتها لفريدريك جاكوب Frederic Jacobs مصمم هذه اللعبة ذات المحاكاة الساخرة، إلا أن شركة أبل رفضت بيعها في متجرها على شبكة الإنترنت آبستور App Store معللة السبب:

استمر في القراءة